عماد باسم

كيف وقع الشرك في قوم نوح ؟

نشرت في الإسلام علوم دين الأنبياء قصص الأنبياء

    1 إجابات

  • Nour Aldalou

    Nour Aldalou منذ سنة

    لقد أمر الله تعالى البشر بتوحيد الله سبحانه وتعالى ، أول ما خلق الله الخلق ، كانوا على الفطرة ، وحينها كان أول مخلوق على الأرض سيدنا ادم عليه السلام حيث يقول تعالى وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (30)

    وحينها وبعد نزل سيدنا آدم على الأرض بدأ الصراع الأزلي بين الخير والشر حيث قتل ابن ادم قابيل الابن الاخر وهو أخيه هابيل ومن هنا بدأ الصراع

    بين سيدنا ادم وبين نوح عشر قرون بالتمام والكمال.

    والسؤال ، كيف اشرك قوم نوح ؟

    كان هناك رجال صالحين في ذلك القوم اسمهم ( ود ، سواع ، يغوث ، يعوق ، نسرا ) وكان هؤلاء الصالحين يعبدون الله تعالى ويوحدونه ويذكرونه دومًا

    جاء الشيطان وكان كما تقول الروايات أنه كان يُرى، يوسوس لقوم نوح بتخليد ذكرى هؤلاء الرجال ، وفي بادئ الأمر رفض القوم هذه الفكرة ، واصروا على أن ذلك مجرد فكرة سيئة.

    ولكن ما الذي حصل وكيف أشرك قوم نوح ؟

    أصر الشيطان على هذه الفكرة وأخذ يزينها للقوم ، حتى لان البعض وبالفعل قاموا بصناعة هذه التمثيل تحت حجة تخليد ذكرى الرجال الصالحين ، ومع تغير الجيل وسوس الشيطان للجيل الذي تلاه أن هؤلاء آله والا لماذا لهم تماثيل ؟ ومع مرور الوقت بدأ القوم يعبدون هذه الأصنام

    مجئ سيدنا نوح عليه السلام :

    ثم جاء سيدنا نوح عليه السلام وأخذ يدعوهم إلى الإسلام وإلى توحيد الله تعالى وترك هذه الأصنام مؤكدًا انه كانوا بشرًا صالحين وليسوا الهة ، وتقول الروايات أن قوم نوح كانوا يعبدونهم مظنةً أنهم آلهة المطر ، وقد ذكر الله تعالى ذلك في القران الكريم اذ قال "  قَالَ نُوحٌ رَّبِّ إِنَّهُمْ عَصَوْنِي وَاتَّبَعُوا مَن لَّمْ يَزِدْهُ مَالُهُ وَوَلَدُهُ إِلاَّ خَسَارًا *  وَمَكَرُوا مَكْرًا كُبَّارًا * وَقَالُوا لا تَذَرُنَّ آلِهَتَكُمْ وَلا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلا سُوَاعًا وَلا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا * وَقَدْ أَضَلُّوا كَثِيرًا وَلا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلاَّ ضَلالا * مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا فَلَمْ يَجِدُوا لَهُم مِّن دُونِ اللَّهِ أَنصَارًا* وَقَالَ نُوحٌ رَّبِّ لا تَذَرْ عَلَى الأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا * ِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلا يَلِدُوا إِلاَّ فَاجِرًا كَفَّارًا .

    ما الذي حدث بعدها ؟

    لم يسلم خلال مدة دعوة سيدنا نوح وهي 950 سنة الا بعض نفر ، في افضل الروايات تقول أنهم 314 رجل وأمرأة تمامًا فأمر الله تعالى نبيه ببناء سفينة ، وبدأ النبي نوح ببناء هذه السفينة وكان الكفار يستهزئون منه ويقولون يا نوح لقد أصبحت نجارًا بعد أن كنت نبيًا ؟ّ!

    بقية القصة انتهت بأن الله امر المسلمين بالركوب الى السفينة مع زوجين من كل حيوان او نبات ، وبقية الكفار من قوم نوح بما فيهم ابن سيدنا نوح ، قد أغرقه الله تعالى