خالد وليد

ما هي الاتفاقية التي عرفت باسم اوسلو 2 ؟

نشرت في سياسة تاريخ معلومات عامة ثقافة عامة

    1 إجابات

  • علاء فارس

    علاء فارس منذ 3 أشهر

    اتفاقية أوسلو 2 هو اتفاق سلام وقعته اسرائيل مع منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن العاصمة الأمريكية وذلك في عام 1995م، وكانت الاجتماعات التمهيدية لهذه الاتفاقية في طابا المصرية. وكان التوقيع بمشاركة أمريكا والاتحاد الأوروبي وروسيا ومصر والأردن والنرويج، ويهتم هذا الاتفاق بتفاصيل إنشاء سلطة فلسطينية لحكم ذاتي فلسطيني يؤدي لتطبيق قراري مجلس الأمن 242 و 338 ، وعالج الاتفاق تفاصيل نقل السيطرة الأمنية في بعض المناطق للسلطة الفلسطينية، وقد قسمت المناطق الفلسطينية إلى :

    مناطق أ : تحت سيطرة السلطة الفلسطينية وهي مناطق الكثافة السكانية الفلسطينية العالية ومراكز المدن الفلسطينية الرئيسية.


    مناطق ب : تكون السيطرة فيها مشتركة، فتتولى فيها السلطة المسؤولية المدنية أما اسرائيل فتتولى فيها المسؤولية الأمنية، وتشمل القرى الفلسطينية ومحيطها .


    مناطق ج : والسيطرة فيها بالكامل لاسرائيل، وهي المستوطنات الاسرائيلية ومعسكرات الجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية وقطاع غزة. 


    واتفق على إعادة انتشار الجيش الاسرائيلي على ثلاث مراحل خلال عام ونصف، وحسب الاتفاق فإنها تشكل لجنة مشتركة للتنسيق والتعاون أمنيا. 


    وعالج الاتفاق قضية إعادة انتشار قوات الاحتلال الإسرائيلي والترتيبات الأمنية في الضفة الغربية وقطاع غزة. واتفاق الطرفان على أن “الضفة الغربية وقطاع غزة باعتبارهما وحدة ترابية واحدة تصان وحدتها ووضعها خلال الفترة الانتقالية” إلا أن اتفاق أوسلو – 2، قسم الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى ثلاث مناطق:

    – منطقة (أ) تكون السيطرة فيها للسلطة الوطنية الفلسطينية، وتقع فيها المدن الفلسطينية الرئيسية، وتتمتع بكثافة سكانية عالية، وتحدد بالخط الأحمر، والملونة باللون البني في الخريطة المرفقة مع الاتفاق.

    –  منطقة(ب) تكون السيطرة فيها مشتركة (حيث تتوالى السلطة الوطنية الفلسطينية المسؤولية المدنية وتتوالى إسرائيل المسؤولية الأمنية) وتشمل القرى الفلسطينية والطرق المحيطة بها، والتي تربطها بالمدن الفلسطينية، والملونة باللون الأصفر.

     منطقة (ج) تبقى السيطرة فيها (لإسرائيل)، وتشمل المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة، ومعسكرات للجيش الإسرائيلي، وأراضي الدولة.

    واتفق على أن يتم تنفيذ إعادة انتشار القوات الإسرائيلية على ثلاث مراحل، تتم كل واحدة منها بعد فترة ستة أشهر من انتخابات المجلس التشريعي الفلسطيني “على أن تستكمل في مدة 18 شهراً من تاريخ توليه المجلس” وتناول الاتفاق النظام العام والأمن الداخلي للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة. وتشكيل الشرطة الفلسطينية لحفظ الأمن الداخلي وعددها وأماكن وجودها، على أن تبقى مسؤولية حماية الحدود الخارجية (لإسرائيل). وأنشأ الاتفاق لجنة مشتركة لتنسيق والتعاون لأغراض الأمن.